الرئيسية / أرشيف الاخبار / الزُهَيْري يحضر مهرجان ربيع السياحة الثاني في معهد التقني كربلاء

الزُهَيْري يحضر مهرجان ربيع السياحة الثاني في معهد التقني كربلاء

من أجل تنمية سياحية مستدامة وانطلاقا من رؤية وزارة التعليم العالي والبحث العلمي في العمل على تحقيق أهداف التنمية المستدامة.وبرعاية وحضور السيد رئيس جامعة الفرات الأوسط التقنية الأستاذ الدكتور مُظَفّر صَادِق الزُهَيْري ، أقام المعهد التقني كربلاء ( مهرجان ربيع السياحة الثاني ) ، والذي يستمر لمدة يومين ، بحضور رفيع المستوى للحكومة المحلية و باحثين ومختصين .الزهيري في كلمته رحب بالحضور جميعاً وبارك للمعهد التقني كربلاء وللطلبة الأعزاء هذا المهرجان داعياً لهم بالتوفيق ومزيداً من العطاء خدمة لعراقنا الحبيب .وأشار السيد رئيس الجامعة الى أهمية قطاع السياحة في العراق عموماً وفي محافظات الفرات الاوسط خصوصًا وفي مقدمتها مدينة كربلاء المقدسة لاسيما السياحة الدينية والتاريخية فضلاً عن أنواع السياحة الأخرى التي يمكن أن تنشأ نتيجة للتطور الواضح الذي تشهده المحافظة .. مؤكداً بدعم الجامعة لهذا الاختصاص الواعد الذي نأمل ان يلبي احتياجات السوق ويسهم في تطوير القطاع السياحي في البلد .من جهة أخرى أستعرض الزُهَيْري الإنجازات التي حققتها الجامعة في الآونة الاخيرة والمبادرات النوعية التي تبنتها لتوفير بيئة جامعية نموذجية واستحداث تخصصات تحاكي حاجات سوق العمل ، والعمل على تنشيط ودعم حركة البحث العلمي التقني الذي يسهم في ايجاد حلول لمشاكل حقيقية في مختلف القطاعات .وفي ختام كلمته وجه الزُهَيْري شكره وتقديره للحكومة المحلية في كربلاء لدعمها وتواصلها المستمر مع مؤسسات التعليم العالي في المحافظة .فيما ألقى السيد محافظ كربلاء الأستاذ نصيف الخطابي كلمة أشاد فيها بالتطور العلمي ودور الجامعة الريادي في خدمة شرائح المجتمع .كما ألقى السيد عميد المعهد الأستاذ الدكتور فاضل محمد ظاهر كلمة أوضح فيها أهمية المهرجان في دعم ممارسات التدبير المستدام وتطبيقه على جميع انماط السياحة وعلى وجه الخصوص السياحة البيئية وللحفاظ على الطبيعة كمنتوج سياحي وحماية التنوع البيولوجي ، لكي تكون محافظة كربلاء المقدسة عاصمة للسياحة الدينية في العراق ، فضلا عن تنمية انماط السياحة المستحدثة الاخرى .المهرجان يهدف الى التعريف بالثقافات المحلية التراثية والحديثة ودعمها وتفضيل الأعمال التجارية التي تحافظ على التراث الثقافي والقيم التقليدية ، للحفاظ على المقومات السياحية وتنميتها من خلال البحث عن شركات وعي بيئي وبإستخدام أقل قدر ممكن من الموارد غير المتجددة .وأبدى الزُهَيْري إعجابه بأوراق العمل والمشاريع والنتاجات المقدمة من قبل الطلبة .واختتمت فعاليات اليوم الأول من المهرجان بتكريم المتقاعدين واللجان العلمية والاستاذه المشرفين والطلبة بشهادات تقديرية .هذا و حضر المهرجان عضو مجلس النواب الاستاذ ياسر المالكي وعدد من المسؤولين الحكوميين والضيوف فضلاً عن الذوات مساعدرئيس الجامعة للشؤون العلمية الاستاذ الدكتور أحمد غانم وداي ، ومساعد رئيس الجامعة للشؤون الإدارية والمالية الأستاذ الدكتور محمد عبد المحسن المجتومي ، عميد المعهد التقني الرميثه الأستاذ المساعد الدكتور قحطان عدنان الفتلاوي ، وعدد من مديري الأقسام وجمع من أساتذة وطلبة المعهد .